12‏/03‏/2019

الذكري الثلاثين لانطلاق شبكه الويب العالميه


يتجه العالم اليوم للاحتفال بالذكري الثلاثين لانطلاق شبكه الويب العالميه حيث قام موقع بحث جوجل بوضع لوجو بشكل شاشه كمبيوتر وبها تدور الكره الارضيه في اشاره لشبكه الويب وربطها للعالم وجعله قريه صغيره.

الذكري الثلاثين لانطلاق شبكه الويب العالميه

بفضل الشبكه العنكبوتيه اصبح التواصل الاجتماعي بين الاشخاص سهل وايضا مشاركه ما يريدون من معلومات بدلا من استخدام الاقراص المدمجه وغيرها من وسائل نقل البيانات خاصه اذا كان الشخص المراد ارسال البيانات والمعلومات له بعيد عن الشخص الاخر.

اخبار قد تهمك ايضا

يعتبر اول ظهور رسمي للشبكه العنكبوتيه عام 1989 حيث تم كتابه اول متصفح ويب عام 1990 بواسطه مؤسس الويب السير تيم بيرنرز وقد اطلقت الشبكه العنكبوتيه للاستخدام العالمي في اغسطس 1991 وقد ساعدت علي التفاعل البناء بين الاشخاص علي مستوي العالم.

في عيد ميلاد شبكة الويب العالمية الثلاثين ، يفكر مؤسس ومخترع الويب السير تيم بيرنرز في كيفية تغيير الويب لعالمنا وما يجب علينا فعله لبناء شبكة أفضل تخدم البشرية جمعاء. فقد أصبح الويب ميدانا عاما ومكتبة للطبيب ومتجرا ومدرسة واستوديو تصميم وسينما وبنك الكتروني الخ...

وعلى الرغم من أن الإنترنت قد خلقت الفرصة ، وأعطت الفئات المهمشة صوتا ، وجعلت حياتنا اليومية أكثر سهولة ، فقد خلقت أيضا فرصة للمحتالين ، وأعطت صوتا لمن ينشرون الكراهية ، وجعلت كل أنواع الجرائم أسهل في ارتكابها.

وطبقا لما يتم نشره من قبل المؤسسات الإخبارية حول كيفية إساءة استخدام الويب فقد وضح ان العديد من الناس يشعرون بالخوف وعدم التأكد إذا كانت الويب ستظل في تطور وقوه للابد. ولكن بالنظر إلى مدى تغير الويب خلال الثلاثين عاما الماضية فان القادم افضل لتطويرالويب.



شبكة الإنترنت مخصصة للجميع وولذلك لنا القدرة على تغييرها سويا من اجل شبكه ويب اكثر تطورا وامانا من ذي قبل وذلك لن يكون سهلا. ولكن إذا كنا نحلم قليلا ونعمل كثيرًا فيمكننا الحصول على الويب الذي نريده.

المراجع
-------------------
https://webfoundation.org/2019/03/web-birthday-30
https://www.hiamag.com
الموضوع السابق
الموضوع التالي

مصمم جرافيك حر احب العمل علي برامج التصميم جيمب, انكسيب, فوتوشوب، اليستريتور، انديزين. لدي خبره في بلوجر فقد عملت باحدي المنتديات بالدعم الفني واحب التدوين وصناعه وتحرير المحتوي منذ عام 2007.